تابعنا على  
  الأحد 17 ديسمبر 2017 - 09:57 صباحاً
  • فيديوهات
لقاء الرئيس التونسى ومؤيد اللامى رئيس الاتحاد العام للصحفيين العرب
خالد ميرى
خالد ميرى
مؤيد اللامى
تقرير الحريات3
خمسون عاماً على الإتحاد العام للصحفيين العرب
  • استطلاع رأى
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

صحف اليوم العراقيه تبرز الاحتفال بعيد الصحافة العراقية وتاكيد اللامي الوقوف بوجه دعاة التقسيم

الأحد 18 يونيو 2017 01:13:00 مساءً

  ابرزت الصحف الصادرة اليوم الاحد الثامن عشر من حزيران الاحتفال الذي اقامته نقابة الصحفيين العراقيين بالذكرى 148 لعيد الصحافة العراقية وتاكيد نقيب الصحفيين مؤيد اللامي الوقوف بوجه دعاة التقسيم وتعهده بضمان حقوق الصحفيين ومنحهم شققا سكنية.

صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين ابرزت تاكيد نقيب الصحفيين رئيس اتحاد الصحفيين العرب مؤيد اللامي أن النقابة موقفها ثابت مع «عراق واحد موحد»، وستقف بوجه كل دعاة التقسيم، متعهدا بمنح كل صحفي شقة سكنية وشمولهم بالتقاعد.

ونقلت الصحيفة عن اللامي قوله في مؤتمر صحفي عقده بمقر النقابة ببغداد بمناسبة عيد الصحافة العراقية، انه تم التحضير لإقامة احتفال كبير لعيد الصحافة سيحضره مئات الصحفيين من أكثر من 150 دولة عربية وأجنبية، سيكرس لانتصارات العراق الكبيرة وكل القوات التي ساهمت في تحرير الأراضي العراقية من دنس «داعش»، مبينا أن الصحافة أصبحت جزءا من النصر العراقي الكبير.

وأضاف اللامي: أن مئات الصحفيين العراقيين في جبهات القتال، منهم من استشهد ومنهم من جرح من اجل العراق العظيم الذي لا نقبل لأحد أن يقسمه، مشددا بالقول «العراق واحد موحد ولا نسمح لأية جهة مهما كانت ان تقسمه وسنقف بوجه كل دعاة التقسيم».

ووجه اللامي خطابه لمن يريد تقطيع أوصال العراق بالقول، «إنك واهم وفاشل ولن تنجح»، مبينا أن ابناء العراق من كل المحافظات يذهبون الى أية بقعة دنسها الإرهاب من اجل تحرير ناسها وتحرير الأبرياء.

وتابع: أن المستقبل كبير للصحفيين العراقيين، لافتا الى صدور أمر ديواني بما يخص قطع الأراضي السكنية التي سيستمر منحها في بغداد والمحافظات لكل الصحفيين.

وقال اللامي: اسكتملنا الخطوة الاهم لبناء المجمع السكني للصحفيين في الرصافة بمساحة 80 دونما ، وسيخصص للصحفيين من أبناء بغداد، ونعمل على استكمال الجزء الثاني في منطقة الغزالية بالكرخ، مبينا أن هذين المجمعين سيكونان متميزان بشكل كبير وستكون هناك شركات تقوم ببنائهما وفق مواصفات عالمية وكل صحفي عراقي سيحصل على شقة سكنية في بغداد.

وتابع اللامي: اعتبارا من اليوم سنعمل على ايجاد ارض ثانية في كل محافظة لبناء مجمع سكني تكون فيه شقه لكل صحفي عراقي بمافيهم الذين تسلموا أراض سكنية، مبينا أن رئيس البرلمان سليم الجبوري وافق على قانون الصحفي، ولن يكون هناك صحفي يعمل في القطاع الخاص دون راتب تقاعدي مجز من خلال مسودة قانون يجري العمل عليه فالصحفي يستحق ضمان مستقبله ومستقبل عائلته.

وبشان منحة الصحفيين والأدباء والفنانين التي الغيت في السنتين الاخيرتين، قال اللامي: نعمل على اعداد مسودة قانون لجعل المنحة ثابتة حتى لا يأتي اي مسؤول يلغيها، ونستطيع خلال الاشهر المتبقية من عمر البرلمان الحالي تمرير هذا القانون.

واشار الى أن عوائل شهداء الصحافة بدأت بتسلم مرتباتها الشهرية ، .

أما فيما يتعلق بقضية العقود بين الصحفيين ومؤسساتهم، قال اللامي: هناك عدد من المؤسسات الاعلامية خصوصا تلك التي يقف وراءها سياسيون ومسؤولون يقيلون الصحفيين بجرة قلم ويتركوهم بدون عمل وهذا غير قانوني وغير مسموح به من اية جهة.

وتابع: في الاسابيع المقبلة ستكون لدينا مفاوضات جماعية سريعة مع هذه المؤسسات، ولا نقبل لزملائنا ان يجري إقالة الصحفيين تعسفا ويتركون دون مرتب ومكافأة، متعهدا بإحالة المؤسسة المخالفة للمحاكمة .

وقال اللامي أن اي صحفي عراقي لم يتورط مع داعش او ينخرط بصفوفه، وذلك يثبت وطنية الصحفيين العراقيين.

صحيفة المشرق من جانبها ابرزت احتفالية النقابة بعيد الصحافة العراقية وقالت ان نقيب الصحفيين مؤيد اللامي كشف , عن وجود مساع لشمول الصحفيين العراقيين بالتقاعد وبناء مجمعين سكنيين لهم في جانبي العاصمة .

ونقلت عن اللامي قوله في مؤتمر صحفي عقدة بمقر النقابة ببغداد بمناسبة عيد الصحافة العراقية, ان "هناك مفاوضات جارية مع مجلس النواب لاصدار قانون رواتب تقاعدية لمن يعمل بمجال الصحافة حتى وان كان في القطاع الخاص", متابعا ان " النقابة تسعى لانشاء مجمعين سكنيين متميزين جداً لصحفيي بغداد احدهما بالكرخ والاخر بالصافة ".

واكد اللامي ان " اي صحفي عراقي لم يتورط مع داعش او ينخرط بصفوفه وذلك يثبت وطنية الصحفيين العراقيين", مشيرا الى ان " نقابة الصحفيين موقفها ثابت وقوي تجاه من يحاول تقسيم العراق وسنقف ضد كل من يحاول ذلك".

صحيفة الصباح هي الاخرى ابرزت الاحتفال بعيد الصحافة العراقية وقالت ان احتفال الاسرة الصحفية بعيدها الوطني الـ 48 بعد المئة ياتي، في توقيت يحمل معاني كثيرة وكبيرة فرضتها ظروف استثنائية صعبة عاشها الصحفي العراقي وتحديات جسيمة لم تبخل فيه السلطة الرابعة بتقديم واجباتها وتضحياتها في الحرب ضد الإرهاب وصنوه الفساد.

ونقلت الصحيفة عن نقيب الصحفيين، مؤيد اللامي قوله، خلال الحفل الذي اقيم امس السبت بمقر النقابة ، ان «وحدة العراق خط احمر ولا يمكن ان نتهاون مع أية جهة تحاول المساس بها والعراق كان على مدى العصور واحداً موحداً وكان تاريخه زاهرا ومجيدا وذا حضارة شهدت لها الإنسانية اجمع»، مؤكداً ان «الأسرة الصحفية العراقية ستقف بوجه اية جهة تحاول النيل من وحدة العراق» .

واضاف اللامي، ان «الأسرة الصحفية العراقية التي قدمت على مدى السنوات الأربع عشرة الماضية (462) شهيدا، كانت على الدوام في مقدمة الركب لبناء البلد وأسهمت بشكل فاعل في تحقيق النصر»، لافتاً الى ان «النقابة تعمل جاهدة لتحقيق عدد من المكاسب والضمانات الاقتصادية والاجتماعية للصحفيين، وبما ينسجم وحجم التضحيات التي قدمتها الأسرة الصحفية في خدمة العراق.


صحيفة الدستور ابرزت تاكيد نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي ان النقابة موقفها ثابت تجاه من يحاول تقسيم العراق كاشفا عن وجود مساع لشمول الصحفيين العراقيين بالتقاعد وبناء مجمعين سكنيين لهم في جانبي العاصمة.

ونقلت عن اللامي قوله في مؤتمر صحفي عقده بمقر النقابة بمناسبة عيد الصحافة العراقية ان نقابة الصحفيين موقفها ثابت وقوي تجاه من يحاول تقسيم العراق مشيرا الى اننا سنقف ضد كل من يحاول ذلك.

واضاف اللامي ان هناك مفاوصات جارية مع مجلس النواب لاصدار قانون رواتب تقاعدية لمن يعمل بمجال الصحافة حتى وان كان في القطاع الخاص لافتا الى ان النقابة تسعى لانشاء مجمعين سكنيين متميزيين جدا لصحفيي بغداد احدهما بالكرخ والاخر بالرصافة./