تابعنا على  
  الاثنين 22 أكتوبر 2018 - 11:55 صباحاً
  • فيديوهات
لقاء الرئيس التونسى ومؤيد اللامى رئيس الاتحاد العام للصحفيين العرب
خالد ميرى
خالد ميرى
مؤيد اللامى
تقرير الحريات3
خمسون عاماً على الإتحاد العام للصحفيين العرب
  • استطلاع رأى
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

استجابه لدعوه اتحاد الصحفيين العرب وقفات احتجاجيه فى فلسطين وكل العواصم العربيه تنديدا بقرار ترامب

الخميس 14 ديسمبر 2017 03:26:00 مساءً

وتسلم رسالة احتجاجية في غزة شارك المئات في الوقفة الاحتجاجية التي دعت اليها نقابة الصحفيين، أمس، في مركز مدينة رام الله، استنكارا للقرار الاميركي باعتبار القدس عاصمة لدولة الاحتلال، بالتزامن مع وقفات احتجاجية مماثلة في مختلف العواصم العربية، بدعوة من الاتحاد العربي للصحفيين. وجاءت هذه الوقفات في موعد عقد قمة منظمة التعاون الإسلامي في تركيا لدعم القدس، بحضور عدد من زعماء الدول الإسلامية. وخلال الوقفة، أكد نقيب الصحفيين الفلسطينيين ناصر أبو بكر أن النقابة لا تقبل هذا العبث الأميركي في القانون الدولي، مؤكداً أن الصحفي كان وسيبقى في الصف المدافع عن الحق والحرية والعدالة، وهذا ما يعكسه التضامن الدولي مع قضيتنا ووقوف كل النقابات الصديقة والشقيقة ضد هذا القرار قولاً وفعلاً. وأشاد أبو بكر بقرار الاتحاد العربي اعتبار القدس عاصمة دائمة للإعلام العربي، معتبرا أن هذا الموقف يشد من ساعد الإعلامي الفلسطيني ويدعمه ويعكس التكامل العربي والارتباط بقضية الأمة الأولى. واستعرض أبو بكر انتهاك الاحتلال للمواثيق والأعراف الدولية من خلال استهداف الصحفيين واغلاق مؤسسات الإعلام الفلسطينية والمنع من التغطية والعمل، مؤكدا ان هذا السلوك الذي يعكس سياسة أعلى المستويات الإسرائيلية ينبع من وعي الاحتلال بزيف روايته ومحاولة جادة لإسكات صوت الحقيقة واستبداله بخطاب زائف مكشوف لدى كل الشعوب الحرة. وفي غزة، سلمت النقابة مذكرة احتجاج للأمين العام للأمم المتحدة، رفضًا للقرار الأمريكي . وطالبت النقابة الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش, بالرد على قرار الرئيس الأمريكي ترامب عبر مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، والدفاع عن قرارات الشرعية الدولية الصادرة عن المجلس. جاء ذلك على لسان نائب النقيب تحسين الأسطل خلال الوقفة التي نظمتها النقابة بمشاركة الأطر والمؤسسات الإعلامية الرافضة للقرار الأمريكي، أمام مبنى الأمم المتحدة في غزة. وقال الأسطل "إن القرار الأمريكي غير المسؤول لايغير شيئا من الواقع القانوني لمدينة القدس، العاصمة الأبدية للدولة الفلسطينية". وأوضح الأسطل أن الادارة الأمريكية تنتهك أدنى مقومات الحق الفلسطيني وتفقد أهليتها كوسيط فرض علينا خلال العقدين الفائتين.

إقرأ أيضا