تابعنا على  
  الأحد 22 سبتمبر 2019 - 10:11 مساءً
  • فيديوهات
مؤتمر صحفي لفخامة الرئيس محمود عباس خلال استقباله وفد الصحفيين العرب
مــؤيــد اللامي - رئيس الاتحاد
خــالــد مــيري - الامين العام
عبد الله البقالي - نائب الرئيس
د.عبد الله الجحلان -نائب الرئيس
عدنان الراشد - نائب الرئيس
خمسون عاماً على الإتحاد العام للصحفيين العرب
  • استطلاع رأى
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

صحف الخميس العراقية تتناول الاجتماعات السياسية المستمرة لحسم ملف الدرجات الخاصـة والمناصب بالوكالة

السبت 01 يونيو 2019 11:53:00 صباحاً

تناولت صحف الخميس الصادرة اليوم الاجتماعات السياسية المستمرة لحسم ملف الدرجات الخاصـة والمناصب بالوكالة وزيارة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الى قطر. فقد قالت صحيفة كل الاخبار" ان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي،اكد امس الأربعاء، أن العراق يحرص على اقامة افضل العلاقات مع محيطه العربي والاسلامي واستعادة دوره التاريخي في محيطه العربي والاقليمي، وذلك خلال إجتماعه مع امير دولة قطر تميم بن حمد آل ثاني في الديوان الاميري بالعاصمة القطرية الدوحة.\" ونقلت الصحيفة عن بيان لمكتبه قوله إن “رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي وامير دولة قطر عقدا اجتماعا في الديوان الاميري بالعاصمة الدوحة، وجرى خلاله بحث تطوير العلاقات بين البلدين وملفات التعاون الاقتصادي والاستثماري، والتطورات الاقليمية ودور البلدين في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة ونزع فتيل الأزمات”. وركزت الصحيفة على قول عبد المهدي “نسعى لأن يستعيد العراق دوره التأريخي ومكانته في محيطه العربي والاقليمي وان تكون بغداد دارا للسلام، ونحرص على اقامة افضل العلاقات مع محيطنا العربي والاسلامي ودول الجوار التي تحولت حدودنا معها الى مناطق أمن واستقرار وإنشاء مدن صناعية”.مضيفا أن “الشعب العراقي عانى طويلا من الحروب الخارجية التي زجه النظام السابق فيها ومازلنا حتى اليوم نتحمل آثارها وندفع الديون لدولة الكويت واشارت الصحيفة الى أشادته “بمكانة دولة قطر وبحكمة القيادة القطرية في مواجهة الظروف الصعبة” ، مؤكدا “حرص العراق على بناء علاقات تعاون مع قطر في مختلف المجالات، وبالأخص في المجالات الاقتصادية والبناء والاستثمار والخدمات التي يتطلع اليها شعبنا بعد التحسن الكبير في الاوضاع الأمنية” . واضافت الصحيفة من جانبه، قال أمير قطر بحسب البيان ” ارحب بكم وبأعضاء الوفد وان هذه الزيارة التي نتشرف بها مهمة بالنسبة لقطر، وللعراق مكانة خاصة في العالمين العربي والاسلامي، ونحن ندرك حجم الضرر والحروب الطويلة والظروف الصعبة التي مرت بالعراق وآخرها مواجهة داعش ونحمد الله على تطور الاوضاع في العراق واستقراره\".” . وفي موضوع اخر قالت صحيفة الزوراء التابعة لنقابة الصحفيين العراقيين \"ان الاوساط النيابية تترقب ان تثمـر الاجتماعات السياسية المستمرة عن حسم ملف الدرجات الخاصـة والمناصب بالوكالة، وذلك بعد ان دعت الامانة العامة لمجلس الوزراء الى انهاء ملف ادارة المناصب بالوكالة من خلال تزويدها بالأسماء المناسبة لاشغال المناصب العليا في تشكيلات مختلفة من الوزارات والمحافظات والمحاكم.\". واوضحت الصحيفة \"وازاء ذلك اكد تحالف الفتح ان الحوارات الاولية لاجتماعات الكتل السياسية افرزت اجماعا نيابيا لحسم اكثر من 4 آلاف منصب بالوكالة خلال الشهر المقبل\". ونقلت الصحيفة عن النائب عن التحالف من كتلة صادقون فاضل الفتلاوي قوله“ ان “ الحوارات بين الكتل السياسية انطلقت بعد تحديد الحكومة الـثلاثين من حزيران موعدا لانتهاء ادارة المناصب بالوكالة والدرجات الخاصة “.مضيفا ان “ الحوارات الاولية افرزت وجود اجماع نيابي بين مكونات تحالفي الاصلاح والبناء على حسم هذه المناصب“ ، مبينا ان “ المناصب التي سيشملها القرار الجديد تبلغ نحو اكثر من 4 الاف منصب من درجة مدير عام فما فوق “موضحا ان “ بعض من يتولى مناصب بالوكالة ، ممن اثبتوا كفاءتهم ، لا يشملهم التغيير ، انما سيتم التصويت على تثبيتهم “ . من جانبها قالت صحيفة الزمان /طبعة العراق / ان الرؤساء الثلاثة عقدوا خلال اليومين الماضيين، كل على حدة مباحثات مهمة مع زعماء الاردن وتركيا وقطر لبحث تطورات الاوضاع في المنطقة والقضايا ذات الاهتمام المشترك. فقد إلتقى رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي مساء الثلاثاء في عمان ملك الأردن عبد الله الثاني وبحث معه (تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، وتعزيز التعاون المشترك بين العراق والمملكة الأردنية الهاشمية في المجالات كافة) بحسب بيان لمكتب الحلبوسي \". واضافت الصحيفة بدوره عقد رئيس الجمهورية برهم صالح مساء اول امس جولة مباحثات مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالقصر الجمهوري في أسطنبول. وقال بيان ان الرئيسين ناقشا(التطورات والأحداث التي تشهدها المنطقة مؤخراً، وأكدا أهمية التعاون واعتماد الحوار البناء بين جميع الأطراف للتوصل إلى حلول سياسية للأزمات الراهنة والابتعاد عن لغة التهديدات والاستفزاز وبما يحقق الاستقرار الأمني والاقتصادي). واوضحت الصحيفة ان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بدأ امس الأربعاء زيارة رسمية إلى العاصمة الدوحة . وافادت وكالة الأنباء القطرية بأن ( أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني سيستقبل عبد المهدي في الديوان الأميري).ويتضمن جدول اعمال الزيارة بحث العلاقات الثنائية وآفاق تطويرها، إضافة إلى عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك./انتهى