تابعنا على  
  السبت 18 يناير 2020 - 03:43 صباحاً
  • فيديوهات
مؤتمر صحفي لفخامة الرئيس محمود عباس خلال استقباله وفد الصحفيين العرب
مــؤيــد اللامي - رئيس الاتحاد
خــالــد مــيري - الامين العام
عبد الله البقالي - نائب الرئيس
د.عبد الله الجحلان -نائب الرئيس
عدنان الراشد - نائب الرئيس
خمسون عاماً على الإتحاد العام للصحفيين العرب
  • استطلاع رأى
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

مؤيد اللامي يتعهد بمقاضاة الجهات الامنية بالبصرة على خلفية استشهاد مراسل قناة دجلة ومصورها

الاثنين 13 يناير 2020 12:14:00 مساءً

اهتمت الصحف العراقية  الصادرة  بتعهد رئيس اتحاد الصحفيين العرب نقيب الصحفيين  العراقيين ن مؤيد اللامي بمقاضاة الجهات الامنية بالبصرة على خلفية استشهاد مراسل قناة دجلة ومصورها وتاكيد رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بان العراق لايريد عداء مع احد. صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين ابرزت تعهد رئيس اتحاد الصحفيين العرب نقيب الصحفيين العراقيين، ، مؤيد اللامي، بمقاضاة الجهات الامنية بالبصرة على خلفية استشهاد مراسل قناة دجلة احمد عبد الصمد، ومصورها صفاء غالي، وتشديده على أن ما حصل يعد جريمة كبرى على الأسرة الصحفية برمتها يتحمل مسؤوليتها قائد شرطة المحافظة،. وقال اللامي في تصريح صحفي: إن الجهات الامنية مطالبة بالكشف عن الذين ارتكبوا هذه الجريمة، وإلا فإنها ستتعرض للمساءلة، معتبرا عملية اغتيال الصحفي احمد عبد الصمد، عضو نقابتنا مراسل قناة دجلة، والمصور الذي معه، جريمة كبرى على الأسرة الصحفية برمتها. وطالب اللامي الادعاء العام وقائد عمليات البصرة وقائد الشرطة بملاحقة الجناة وكشفهم، وبعكسه سيتحملان المسؤولية لأنهما يتحملان المسؤولية الأمنية في البصرة. مؤكدا بالقول: سوف نذهب للاتحاد الدولي لأجل اقامة دعوى قضائية ضد الجهات التي قامت بقتل الصحفيين والمتظاهرين، ونحمل الجهات الامنية في البصرة المسؤولية.

من جانبها أكدت نقابة الصحفيين العراقيين أنها تدين وتستنكر حادثة قتل الصحفي احمد عبد الصمد، عضو نقابة الصحفيين العراقيين، مراسل قناة دجلة الفضائية، وكذلك المصور الذي معه في محافظة البصرة، اللذين اغتيلا مساء امس الاول اثناء قيامهما بواجبهما المهني في تغطية التظاهرات التي تشهدها المحافظة وبقية محافظات العراق. مشيرة الى أن هذا الحادث الإجرامي يأتي في مسلسل استهداف الصحفيين والإعلاميين وأصحاب الكلمة الحرة الذي يؤدون واجبهم الوطني والمهني. وأضافت: في الوقت الذي تستنكر فيه نقابة الصحفيين العراقيين هذا العمل الغادر والجبان، فأنها تطالب قائد عمليات البصرة وقائد شرطة البصرة بالكشف عن الجناة وملاحقتهم وتقديمهم الى العدالة، كما تطالب بضرورة توفير الحماية اللازمة للصحفيين والمؤسسات الإعلامية التي تؤدي واجبها المهني. على صعيد متصل، أدان الاتحاد العام للصحفيين العرب حادثة قتل الصحفي احمد عبد الصمد والمصور صفاء غالي، عضوي نقابة الصحفيين العراقيين، في محافظة البصرة. مؤكدا أن هذا الحادث الإجرامي يأتي في مسلسل استهداف الصحفيين والإعلاميين وأصحاب الكلمة الحرة الذين يؤدون واجبهم الوطني والمهني في العراق. وطالب الاتحاد العام للصحفيين العرب القيادات الأمنية العراقية بالكشف عن الجناة وملاحقتهم وتقديمهم إلى العدالة، كما يطالب بضرورة توفير الحماية اللازمة للصحفيين والمؤسسات الإعلامية التي تؤدي واجبها المهني بما تمليه طبيعة الأحداث التي يمر بها العراق.