تابعنا على  
  الأحد 18 أبريل 2021 - 07:54 صباحاً
  • فيديوهات
مؤتمر صحفي لفخامة الرئيس محمود عباس خلال استقباله وفد الصحفيين العرب
مــؤيــد اللامي - رئيس الاتحاد
خــالــد مــيري - الامين العام
عبد الله البقالي - نائب الرئيس
د.عبد الله الجحلان -نائب الرئيس
عدنان الراشد - نائب الرئيس
خمسون عاماً على الإتحاد العام للصحفيين العرب
  • استطلاع رأى
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

نقيب الصحافة اللبنانية: الموقف الحازم للرئيس السيسي إزاء حقوق مصر المائية «خط أحمر»

الأربعاء 31 مارس 2004 12:34:00 مساءً

 

. أكد نقيب الصحافة اللبنانية ورئيس تحرير جريدة (الشرق) اليومية عوني الكعكي، أن الموقف الحازم الذي أعلنه الرئيس عبدالفتاح السيسي، مؤخرًا إزاء مياه النيل والمفاوضات مع إثيوبيا، جاء بمثابة "خط أحمر" حيال حقوق مصر المائية لن يسمح لأحد بتجاوزه، مشيرا إلى أن "السيسي" لا يساوم على السيادة ولا يفرط بحقوق مصر.

 

وقال الكعكي - في افتتاحية صحيفة (الشرق) اللبنانية بعددها الصادر تحت عنوان (مصر هبة النيل): "موقف الرئيس عبدالفتاح السيسي، جاء حازما وهو يتحدث عن أهمية الماء في حياة مصر، فإذا كانت مصر هبة النيل، فإن تأكيد الرئيس المصري على أن كل قطرة ماء في مصر، خط أحمر، ينسجم مع تطلعات مصر للمحافظة على حقوقها".

وأشار إلى أن إثيوبيا لم تفهم حتى الآن موقف مصر القائم على إيجاد حل يحفظ حقوق الجميع، لافتا إلى أن الموقف المصري بدا واضحا وصريحا، وقوامه "لن يستطيع أحد أن يأخذ منا قطرة ماء من حقنا.. فنحن لا نهدد ولكن إذا حدث ذلك، فإن المنطقة كلها، سوف تواجه حالة شديدة من عدم الاستقرار

وأكد نقيب الصحافة اللبنانية، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، اختار بذكاء نادر، توقيت التصريح مع اقتراب جولة محادثات جديدة بعد أسبوعين وأنه "يعي تماما ما يقول"، مشيرًا إلى أن إثيوبيا تحاول المراوغة، الأمر الذي حدا بالرئيس السيسي التأكيد – بقوة وصلابة – أن إثيوبيا يتعين عليها أن تلتزم بالاتفاقات الدولية وإلا فإن هناك احتمالا آخر.

وتابع: "أن كلام الرئيس السيسي، يشير إلى أن هناك خطا أحمر زمنيا أمام أديس أبابا قبل الملء الجديد للسد بالمياه.. فالرئيس المصري واثق من قدراته العسكرية، ويتعامل بذكاء وهدوء، وأبلغ الإثيوبيين رسالة واضحة، مفادها أن اللعب بالنار لا يجدي، لأن المنطقة كلها ستكون مشتعلة وفي حال من عدم الاستقرار". وأكد الكاتب، أن المياه بالنسبة لمصر "مسألة حياة أو موت" وأن مصر على استعداد تام للدفاع عن مياهها بشتى الوسائل الممكنة، مشددا على أن تصرفات إثيوبيا تمثل مخالفة للاتفاقية المبرمة عام 2015، "وأن تعنتها لن يُبقي صديقا لها".. لافتا في هذا الصدد إلى قوة التنسيق المصري – السوداني في هذا الملف. واختتم الكاتب اللبناني: "أن الإنسان ليفخر بالفعل، بما جاء على لسان الرئيس المصري.. فالسيسي لا يساوم على السيادة، ولا يفرط بحقوق مصر، وهو لن يتنازل كما ذكر عن أي نقطة ماء، فالمياه بالنسبة لمصر خط أحمر، لا يسمح لأحد باختراقه".