تابعنا على  
  الاثنين 16 سبتمبر 2019 - 04:29 صباحاً
  • فيديوهات
مؤتمر صحفي لفخامة الرئيس محمود عباس خلال استقباله وفد الصحفيين العرب
مــؤيــد اللامي - رئيس الاتحاد
خــالــد مــيري - الامين العام
عبد الله البقالي - نائب الرئيس
د.عبد الله الجحلان -نائب الرئيس
عدنان الراشد - نائب الرئيس
خمسون عاماً على الإتحاد العام للصحفيين العرب
  • استطلاع رأى
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

خالد ميري يكتب من اليابان: قمة رابعة ناجحة

السبت 29 يونيو 2019 01:52:13 مساءًمشاهدات(66)

القمة التى جمعت الرئيس عبدالفتاح السيسى برئيس الوزراء اليابانى شينزو آبى أمس فى أوساكا، هى القمة الرابعة التى تجمع بين الزعيمين خلال ٥ سنوات.. بما يؤكد على قوة وخصوصية العلاقات بين البلدين، علاقات بدأت قبل ١٥٧ سنة ويحرص الزعيمان فى كل لقاء على منحها دفعة قوية جديدة إلى الامام.

القمة التى عقدت بمقر إقامة رئيس الوزراء اليابانى بمدينة أوساكا ركزت على العلاقات الثنائية وكيفية دفعها إلى الأمام، بداية من الاستثمارات اليابانية المتنوعة بمصر فى مجالات الطاقة والنقل والتكنولوجيا والثقافة، وقد حرص رئيس الوزراء اليابانى على شكر الرئيس لمتابعته الشخصية لضمان توفير المناخ المناسب لعمل وانطلاق الاستثمارات اليابانية وتشكيل لجنة على مستوى عال لتذليل أى عقبات روتينية، وانتقلت المحادثات إلى المتحف المصرى الكبير الذى سيكون الأكبر والأهم عالميا، حيث رحب شينزو آبى بدعوة الرئيس لحضور الافتتاح، وأكد أنه سيكون حدثا عالميا مهما يضمن جذب المزيد من السياحة اليابانية لمصر فالشعب اليابانى لديه ولع خاص بالحضارة المصرية القديمة وحب كبير لمصر، وكان للتعليم جانب مهم من مباحثات القمة الناجحة مع وجود الجامعة اليابانية التكنولوجية ببرج العرب، وهى أول جامعة من نوعها خارج اليابان، وأيضا الاتفاق على دعم تجربة المدارس اليابانية بمصر وأن يكون لليابانيين تواجد مهم فى إدارة المنظومة وضمان نجاحها.

كما كان لأفريقيا تواجد مهم فى اللقاء فمصر هى رئيس الاتحاد الأفريقى، وحرص رئيس الوزراء اليابانى على دعوة الرئيس السيسى للمنتدى اليابانى-الأفريقى فى يوكوهاما أغسطس القادم، لتكون قمة للشراكة ودفعة قوية جديدة للعلاقة بين اليابان والقارة السمراء ودفع جهود التنمية بها إلى الأمام.

القمة المصرية اليابانية الرابعة أكدت على دفع العلاقات الاقتصادية والتجارية إلى الأمام بما يساهم فى تحقيق خطة التنمية المستدامة ٢٠٣٠ وبما يوفر لليابانيين استثمارات مربحة ويفتح أمامهم آفاقا جديدة للاستثمار الناجح فى أفريقيا والشرق الأوسط، ويأتى اللقاء الذى سيجمع زعيم مصر غدا مع كبار رجال المال والصناعة فى اليابان لاستكمال جهود جذب الاستثمارات خاصة أن لديهم حرصا كبيرا على لقاء زعيم مصر والاستماع اليه وعلى الدفع بالمزيد من الاستثمارات لمصر.

واليوم تبدأ مشاركة زعيم مصر فى قمة العشرين، وقد جاءت دعوة اليابان لمصر للمشاركة فى القمة كشهادة عالمية جديدة على نجاح التجربة المصرية فى التنمية والإصلاح الاقتصادى، مع تحقيق الاستقرار وسط منطقة مضطربة والمواجهة الحاسمة للإرهاب والهجرة غير الشرعية، وأكد السفير بسام راضى المتحدث الرسمى للرئاسة فى لقاء مع الوفد الصحفى المصرى فى أوساكا أن الرئيس سيشارك فى القمة الصينية الأفريقية المصغرة بدعوة من الزعيم الصينى بينج، وبعدها يشارك فى الجلسة الافتتاحية لقمة العشرين عن الاقتصاد العالمى - التجارة والاستثمار وأيضا يشارك فى جلسة الاقتصاد الرقمى والذكاء الصناعى، كما سيعقد عددا من اللقاءات المهمة مع قادة العالم على هامش القمة.

منذ وصول الرئيس إلى أوساكا والعمل يتواصل لجذب المزيد من الاستثمارات لمصر وعرض فرص التنمية بالقارة السمراء، ووسط الحدث الاقتصادى العالمى الأهم يمكننا أن نلمس بسهولة هذا التقدير الكبير للإنجازات غير المسبوقة بمصر وهذه الثقة الكاملة فى رؤية زعيم مصر.